Skip to content

نقدم لك توليفة الشاي الأسود ذات المذاق الغني القوي الذي يُعتبر الطريقة المثلي لفتح النوافذ والسماح لأشعة الشمس الدافئة بالتسلل إلى يومك. فالنكهة القوية التي تبعث على الانتعاش مصدرها هو حرصنا على استخدام فقط أوراق الشاي التي تم انتقاؤها بعناية وجنيها في قمة نضارتها.

فنجانك الأساسي من الشاي يمنحك نكهة دافئة مشرقة كأشعة الشمس. فكل كيس من أكياس الشاي قد تعرّض لما يزيد عن 4000 ساعة من أشعة الشمس الكينية، لذا فالشاي الأسود لدينا هو بالفعل فنجان يمنحك دفء الشمس وإشراقتها. 

فوائد الشاي الأسود

شاي ليبتون الأسود يساعدك على تحقيق أقصى استفادة من يومك. كما يمنحك الانتعاش الذي تحتاجه كي تحافظ على مستويات التركيز وتتمكن من مواجهة كل المصاعب التي تقابلك.

  • يُعتبر الشاي طريقة لذيذة للحصول على كمية السوائل الموصى بشربها يومياً والتي تتراوح من 2 إلى 2,5 لتر في اليوم.1 فالمكون الأول في الشاي هو الماء، الذي تحتاجه أجسامنا كي تعمل بكفاءة. ويمثل الماء 99,5% من مكونات الشاي، ما يجعله مصدراً ممتازاً للارتواء والانتعاش تماماً كالماء.2,3 لذا اجلس واشرب الشاي واستمتع!
  • تناول ما لا يقل عن 400 ملغ من الفلافونويد قد يساعد في الحفاظ على صحة القلب، كجزء من نظام غذائي يتوافق مع الإرشادات الغذائية. والشاي غني بالفلافونويد، الذي تتباين مستوياته في مختلف أنواع الشاي.4
  • يحتوي الشاي على قدر أقل من الكفايين مقارنةً بالقهوة*. للراغبين في الحد من تناول الكافيين، يحتوي الشاي الأسود على نحو نصف مقدار الكافيين الموجود في الشاي كما أنه يمنحك الارتواء!
  • لا يحتوي الشاي غير المحلى على أي سعرات حرارية: اختيار المشروبات التي لا تحتوي على سكر مضاف بدلاً من المشروبات ذات السكر يمكن أن يساعد في اتباع نظام غذائي صحي يتوافق مع الإرشادات الغذائية.5 هل تبحث عن طريقة جديدة لتغيير المذاق؟ جرّب إضافة الليمون أو النعناع لنكهة أكثر انتعاشاً للشاي.  


وقت الشاي

الشاي الأسود مشروب كلاسيكي في وجبة الإفطار وذلك لسبب وجيه – فهذه التوليفة توقظ الحواس وتمنحك شعوراً بالنشاط والانتباه بمجرد أن تغادر الفراش. وننصح بشربه مع القليل من الحليب لإبراز نكهته القوية. وهكذا تبدأ يومك بهذا المذاق الغني وتلك الرائحة الأخاذة ليوم ملؤه النشاط والقوة، فتتمكن من مواجهة كل ما تلقيه الحياة في طريقك.

ولاكتمال متعة شرب الشاي، يحتاج شاي الإفطار إلى مأكولات وجبة الإفطار. سواء كنت من هواة البيض والسجق أو الفول والفلافل أو ربما صحن صحي من الحبوب مع الأفوكادو والمكسرات كوجبة في أول النهار، فالشاي الأسود هو أفضل مشروب لوجبة الصباح لأنه يبرز مذاق أي أطعمة يقدم معها. لذا أوقد النار وبادر بإعداد الشاي لوجبة إفطار شهية! 

احصل على أفضل استفادة من الشاي

لجني كل فوائد الشاي الأسود، ننصح بترك الشاي لمدة تتراوح من دقيقتين إلى ثلاث دقائق في الماء المغلي للتو حتى يظهر لونه العنبري الجميل. ولكن بالطبع باستطاعتك ضبط درجة تركيزه وقوته حسبما يروق لك – كلما طالت مدة بقاء الشاي في الماء صار المذاق أقوى. هل لديك حليب؟ لابد وأن تجرب الشاي الأسود مع الحليب! فقط أضف الحليب وانظر كيف يتغير المذاق القوي للشاي إلى نكهة وقوام أنعم وأخف. 

معلومات أخرى

  • الآن بعد أن صرت تعرفت على فوائد الشاي الأسود، اعرف كيف تعمل ليبتون على تقديم النفع والمساعدة لغيرها من خلال اتباع ممارسات التوريد المستدامة ومن خلال الشراكة مع تحالف Rainforest Alliance!
  • كان مؤسس شركة ليبتون السير توماس ليبتون يرى أن الشاي يجب أن يكون متاحاً للجميع، وليس فقط للأثرياء، لذا فقد بذل قصارى جهده لجعل التغليف والشحن أقل كلفة. اقرأ المزيد عن قصته هنا.
  • على مدى آلاف السنين كان الشاي وسيلة رائعة لمساعدتنا على أن نبدأ يومنا بحيوية ونشاط. اقرأ المزيد عن تاريخ الشاي الجدير بالاهتمام. 


1. توصي الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية (EFSA) المرأة بشرب 2 لتر من الماء والرجل 2,5 لتر يومياً.
2. سي إتش راكستون وفي أيه هارت. لا يختلف الشاي الأسود كثيراً عن الماء في الحفاظ على مستويات الماء في الجسم: نتائج مستقاة من تجربة عشوائية خاضعة للمراقبة. المؤسسة البريطانية للتغذية. 106(4): 588-95، 2011.
3. سي إتش راكستون، إف فيليبس وتي بوند. "هل الشاي مصدر صحي للارتواء؟" المؤسسة البريطانية للتغذية. نشرة التغذية، 40، 166-176.
4. قاعدة بيانات وزارة الزراعة الأمريكية عن محتوى الفلافونويد في أطعمة مختارة" إصدار 3,2 سبتمبر 2015، ونسخة نوفمبر 2015 التي تضم تنقيحاً بسيطاً. يحتوي كوب واحد من عصير البرتقال على نحو 37 ملغ، وتحتوي ثمرة تفاح واحدة متوسطة الحجم على نحو 45 ملغم، ويحتوي فنجان واحد من البروكلي المطهو على نحو 3 ملغم.
5. وزارة الصحة والخدمات البشرية الأمريكية ووزارة الزراعة الأمريكية. إرشادات غذائية للأمريكيين 2015-2020. الطبعة الثامنة. ديسمبر 2015. متاح عبر http://health.gov/dietaryguidelines/2015/guidelines/