Skip to content

احصلي على اشتراك شاهد VIP لمدة شهر علينا عند التسجيل!

احصلي على اشتراك شاهد VIP لمدة شهر علينا عند التسجيل!

سجلوني!

Confusing Thirst for Hunger_Banner

رسائل جسمك المختلطة: الخلط بين العطش والجوع

 إشارات خادعة

إن إحدى الطرق الكلاسيكية لزيادة الوزن وحرمان جسمك من الماء الذي يحتاجه للبقاء على قيد الحياة هي الخلط بين إشارات العطش والجوع. والسبب في هذا الخلط هو أن هذه الإشارات متشابهة للغاية.

لقد اعتدنا على أن المشاعر التالية تعني أنك تحتاج أن تأكل:

١. الدوار 

٢. الشعور بأن المعدة فارغة

٣. الارتعاش

٤. التعب

٥. عدم القدرة على التركيز

٦. سرعة الانفعال 

٧. الغثيان

أظهرت دراسة أجريت في عام ٢٠١٦ أن عدم شرب الماء بالكمية التي يحتاجها الإنسان مرتبط بارتفاع مؤشر كتلة الجسم والسمنة. ووجدت أن إشباع عطشك يمكن أن يكون مفتاحًا في التحكم بوزنك.

عندما يحثك جسمك على ملء معدتك الفارغة للشعور بالامتلاء، فإنه في كثير من الأحيان يشير إلى الشعور بالعطش وليس الجوع.

إحدى طرق الاكتشاف هي أن تبدأ بشرب الماء، ثم تنتظر ١٥ دقيقة. فإن كنت لا تزال تشعر بالجوع، يمكنك إذاً التفكير في تناول وجبة خفيفة.

الأفضل من ذلك أن لا تدع الأمر يصل إلى هذا الحد. قم بإنشاء روتين لشرب الماء يجعلك تشعر بالشبع. فيجب أن تشرب حوالي من ٥ إلى ٦ أكواب من السوائل يوميًا لإدارة استهلاك السعرات الحرارية بشكل أفضل. وللاستمرار في ذلك، يجب أن تبدأ في تناول المشروبات المغذية والممتعة أيضًا.

 ومن هنا، فعليك أن تختار بدائل صحية للشرب تستمتع بمذاقها ورائحتها وتعطيك إحساسًا بالشبع. إن هذا قد لا يأتيك بشكل طبيعي في البداية، ولكن مع الوقت، فإن تكييف نفسك لإرضاء إشارات جسمك بهذه المشروبات عوضاً عن الطعام، يمكن أن يكون من أفضل العادات الجديدة التي يمكنك أن تكتسبها للتحكم بالوزن والصحة والسعادة.

أفضل أنواع الشاي لترطيب الجسم

منذ الحضارات القديمة،وفي أوائل القرن الثالث الميلادي في اليابان، كان يعتبر شرب الشاي طريقة شائعة للبقاء رطبًا. لم يكن اتجاه عصير الفاكهة، الذي أدى في وقت لاحق إلى ظهور"الصودا" في عصرنا الحديث، يُعتبر مشروباً يروي العطش حتى القرن السادس عشر.

ويعتبر الشاي الخالي من الكافيين، الذي لا يعد شايًا على الإطلاق ولكنه في الواقع مزيج من الأعشاب والنباتات، هو أفضل اختيار عندما يتعلق الأمر بإيجاد روتينك الجديد.

إن شاي ليبتون يقدم لك مجموعة واسعة من هذه الاختيارات. يمكنك العثور على الشاي المفضل لديك استنادًا إلى القيمة الغذائية أو النكهة، ومن المؤكد إنك ستستمتع بالينسون والكركدية والكاموميل والنعناع بالليمون والزنجبيل التي يتم إنتاجهم من النباتات عالية الجودة والممارسات الزراعية المتوفرة في السوق اليوم.

ليبتون ينسون

عطري وجميل، طعمه أفضل كمشروب دافئ. من المعروف أنه مهدئ ومحسن للمزاج. كما أنه يستخدم لمكافحة الانتفاخ وتهدئة السعال في نزلات البرد الشائعة وله صفات مطهرة. ومع ذلك، لا يُنصح بتناول الينسون بانتظام للحوامل لأنه قد يؤدي إلى انقباضات غير مرغوب فيها..

ليبتون كركديه

يمكن تناوله كمشروب بارد أو ساخن. وهو معروف بقدرته على خفض ضغط الدم ، كما أنه يعزز صحة الكبد ولديه مركبات يعتقد أنها تمنع حدوث النمو السرطاني وكذلك تساعد على التحكم في زيادة الوزن. كما أن طعمه لذيذ ورائحته جميلة ولونه أحمر غامق.

ليبتون كاموميل

معروف أيضًا برائحته الجميلة، ويشتهر بتأثيره المهدئ. من الأفضل تناوله كمشروب دافئ ، حيث يقلل من آلام الدورة الشهرية بالإضافة إلى تقلصات العضلات الأخرى، ويساعد على تعزيز مناعتك.

ليبتون نعناع بالليمون والزنجبيل

هذا المزيج القوي من خلطات الأعشاب ، يجمع العديد من القوى الخارقة معًا. يمكن تناوله دافئًا أو باردًا وهو مغذٍ ومنعش. فالنعناع مضاد للالتهابات، ويساعد على الهضم. أما الليمون فيعرف بخصائصه المناعية والمطهرة بالإضافة إلى قدرته على المساعدة في عملية فقدان الوزن، بينما يعزز الزنجبيل وظائف الدماغ، وهو مضاد قوي للالتهابات ويقلل حالات مرض السكري والسرطان.