Skip to content

هل أنت جاهز لدرس علم أحياء؟ حسناً، لن نطيل عليك. إن وظيفة الجهاز الهضمي (الذي يصل طوله إلى تسعة أمتار) هي تحويل الطعام إلى عناصر غذائية يستخدمها جسمنا للحصول على الطاقة، والنمو وتجديد الخلايا. وكما ترى، فمن الضروري الاعتناء بالجهاز الهضمي لنحافظ على صحة وسلامة جسمنا.

بالحديث عن ذلك، فإن فكرة شرب الشاي لمساعدة الجسم على تحسين عملية الهضم تعود إلى آلاف السنين. وحتى اليوم، لا تزال هناك أنواع معينة من الشاي المعروفة بخصائصها التي تساعد على عملية الهضم. ولكن أولاً، إليك دليل سريع للمحافظة على صحة القناة الهضمية في أفضل حال.

 

  • تجنب التوتر. الكلام أسهل من الأفعال، نعرف ذلك، لكن يمكن أن يسبب التوتر الكثير من المشاكل الداخلية بما في ذلك الشعور بحرقة في المعدة، وعسر الهضم ومتلازمة القولون العصبي.
  • اتبع نظاماً غذائياً غنياً بالألياف. تناول الكثير من الحبوب الكاملة والخضراوات والفواكه لتحسين حركة الأمعاء وتسريع حركة تحلّل الطعام في الجهاز الهضمي.
  • تناول الطعام في مواعيد منتظمة. يساعد تناول الطعام في مواعيد منتظمة على تنظيم عملية الهضم. يساعدك ذلك أيضاً على تجنب الإفراط في تناول الطعام والمحافظة على سلامة الجسم.
  • ارس الرياضة بشكل يومي. الأمر بديهي. تساعد ممارسة الرياضة أيضاً على المحافظة على وزن صحي.
  • تناول شاي ليبتون العشبي لـبعد الطعام (After Dinner) . يحتوي هذا المزيج العشبي على الزنجبيل والنعناع والشمر، وجميع هذه المكونات معروفة بخواصها المساعدة على الهضم. تساعد خلاصة الأعشاب المفيدة مع الشاي الدافئ ورائحة الزيوت العطرية ومزيج السوس الجهاز الهضمي على إحداث تغييرات علاجية لنمط الحياة (Therapeutic Lifestyle Changes).

 

إذا كنت ترغب في تناول كوب لذيذ من الشاي مع وجبة طعام أو بعدها، فليس هناك أفضل من وصفة شاي ليبتون العشبي لـبعد الطعام (After Dinner) . احرص على اتباع بعض اقتراحاتنا الأخرى للتأكد من سلامة جسمك. صحة وعافية!

 

تخلّص من مشكلة عسر الهضم من خلال المشي

ن تمارين اليوغا لا تقتصر على حركات ووضعيات معينة فقط. كلما وجدت متسعاً من الوقت لتحويل انتباهك إلى داخلك، تلوح لديك فرصة لإبطاء إيقاع الحياة وتخفيف الضغوط وتحقيق التناغم بين الذهن والجسم، ولذلك عندما تمارس المشي وقتها تكون فرصتك المثالية.

يعد المشي بهدف التأمل وسيلة رائعة للتخلص من مشكلة عسر الهضم وتقليل التوتر. يمكنك القيام بذلك في طريق عودتك إلى المنزل من العمل، في القطار، أو حتى في طريقك إلى قاعة المؤتمرات. تناول كوباً من الوصفة العشبية لتهدئة الأعصاب، حتى أنه يمكنك ارتشاف المشروب أثناء تنقلك.

ركّز وأنت تمشي على نفسك. راقب عملية التنفس عند كل شهيق وزفير. انتبه إلى الأحاسيس التي تشعر بها أثناء المشي. ابدأ بإطالة عملية الشهيق والزفير أثناء الحركة، واحبس نفسك قليلاً عند كل شهيق وزفير. كرّر هذا التمرين بشكل يومي حتى يصبح من عاداتك اليومية، واستمتع بالفوائد التي ستحصل عليها!