Skip to content

يشعر الكثير منا أن الحياة أصبحت مزدحمة بالمسؤوليات والمشاغل لدرجة كبيرة. لهذا ندرك في "ليبتون"، مدى أهمية أخذ استراحة بين الحين والآخر.

يمكن أن تصنع استراحة قصيرة من أعباء الحياة العجائب لصحتنا الجسدية والعاطفية والعقلية. سواء كنت تبحث عن وصفة للتخلص من التوتر أو الاسترخاء بعد يوم عمل طويل، فإن أعداد متزايدة من الناس أيضاً تبحث عن حلول طبيعية لاستعادة هدوءهم الداخلي. فيما يلي بعض النصائح التي تم اختبارهم وتجربتها، بشكل متفرق أو من خلال دمجها في برنامجك اليومي، لمساعدتك على الاسترخاء واستعادة نشاطك لمواصلة مهامك اليومية.

Woman meditating

جرب جلسة تأمل 

هل التفكير في كثير من الأمور يؤثر عليك خلال اليوم أو يسبب لك الأرق في الليل؟ كلنا مررنا في أوقات مشابهة. سواء كان الأمر يتعلق بوجود مهام كثيرة في قائمة مهامك اليومية أو تتقلب في فراشك طوال الليل، فقد يكون من المستحيل أحياناً الخلود للنوم بسهولة. لهذا السبب يلجأ الكثير منا إلى التأمل.

الأمر الجيد في هذا الموضوع هو أنك يمكنك ممارسة التأمل في أي وقت وفي أي مكان. ما عليك سوى إغماض عينيك والتنفس بشكل طبيعي. ركز انتباهك على التنفس وعلى طريقة تحريك الجسم مع كل عملية شهيق وزفير. جرب هذه الخطوات لمدة تتراوح من دقيقتين إلى ثلاث دقائق البداية، ثم عند تكتشف السر، يمكنك محاولة ذلك لفترات أطول. إذا كنت ترغب في المحاولة، 

Two people doing yoga

اليوغا تمنحك الطاقة الجيدة

ظهرت اليوغا لأول مرة في الهند القديمة، وهي عبارة عن نظام للتحكم بشكل كلي بالجسد والعقل والروح مع العديد من الممارسين الآخرين. توجد أنواع متعددة لليوغا: فهناك العديد من أنواع الممارسات المختلفة اعتماداً على ما ترغب في تحقيقه. قم بالبحث، وسواء كنت تحاول تجربة اليوغا في المنزل، أو قمت بالتسجيل في جلسة في المنطقة التي تقطن فيها، فهذا يساعد على تهدئة جسدك وعقلك. ناماستي

Man jogging

ممارسة الرياضة – في الحركة بركة

بالنسبة للبعض، فقد لا يكون المشي أول ما يتبادر إلى الذهن عندما نكون قلقين أو متوترين. ولكن لا ننكر أن ممارسة الرياضة يمكنها تحسين الصحة والإحساس بالراحة. لذا، سواء كانت تمارس رياضة الجري الخفيف، أو حول المنزل، أو في صالة الألعاب الرياضية أو حتى مجرد القيام بنزهة في المنتزه، فإن القليل من التمارين الرياضية يمكنها منحك فوائد جمة وفورية لكسر التوتر.

Friends socialising

خصص وقتاً لأصدقائك

تعد ممارسة الأنشطة الاجتماعية من أكثر مسكنات الإجهاد فعالية. امضِ بعض الوقت مع أصدقاء مقربين منك، وكما يقول: المثل "الرفيق قبل الطريق".

Friends having fun

اضحك كل يوم

لعل الضحك هو أفضل وسيلة للتخلص من التوتر ذلك لأن الفعل البدني للضحك يجعل الجسم يتحرر من التوتر ويحدث تغييرات فيزيولوجية إيجابية، مما يجعلك تشعر بالسعادة على الفور. إضافة إلى التأثيرات قصيرة المدى، هناك تأثيرات طويلة المدى أيضاً، فلا عجب في أنه في بعض البلدان توجد حفلات للضحك وحتى يوغا الضحك. 

لذا، إذا كنت تحجز لمشاهدة عرض للمؤدي الكوميدي المفضل لديك، التقِ بأصدقائك للحصول على جرعة من الضحك أو استمتع برسوم الكاريكاتير في جريدة اليوم، ابحث عن طريقة لمزيد من الضحك في حياتك.

استرخ مع كوب من الشاي